انجمن آموزش مکالمه عربی
السلام علیکم و رحمة الله و برکاته
مرحبا بک في منتدی تعليم العربية للناطقين بالفارسية
يمکنک قراءة المواضيع والتحميل بدون التسجيل. ولکن إذا أردت أن تساهم في المواضيع یجب أن تسجل في المنتدی ويتم تفعيل حسابک من قبل المدير.
مع خالص الشکر و التحية
فریق الإدارة
************
سلام
خـــــوش آمــــــــــــــــدید
برای شرکت در مباحث این انجمن و استفاده از امکانات آن نیاز به عضویت دارید. پس از تایید عضویت می توانید در مباحث انجمن شرکت کنید.
برای دانلود کتابها، درسها، فیلمها، معجمها و نرم افزارهای آموزش مکالمه از وبلاگ انجمن به آدرس زیر استفاده کنید:
http://www.arabiforall.com/
با تشکر
گروه مدیریت انجمن مکالمه عربی
انجمن آموزش مکالمه عربی

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم, أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد! يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى

الدلالة الصوتیه و الصرفیه و النحویة في اللهجة العربیّة الخوزستانیة

مشاهده موضوع قبلي مشاهده موضوع بعدي اذهب الى الأسفل  پيام [صفحه 1 از 1]

بغیازی


گروه مدیریت انجمن
الدلالة الصوتیه و الصرفیه و النحویة في اللهجة العربیّة الخوزستانیة




الدكتوراه خيريه عچرش عاطی عبيات ايران- محافظ‍‍ه خوزستان-اهواز– جامعه شهيد چمران الملخصکما
هو معلوم إنَّ اللهجة بنت اللغة العربیّة الفصحی او حالة من حالاتها فی
مراحل تطورها السلبي او الایجابي، فأهمیة دراسة اللهجات ناتجة من الواقع
الاجتماعی الذی یرتسم بمختلف مظاهره فیها، علاوة علی توافر
قوة المعنی و خصب الدلالة فی مفرداتها و تعابیرها. و هذا المقال الذی یعني
بدراسة الدلالة الصوتیة و الصرفیه و النحویة في اللهجة العربیّة
الخوزستانیة، یحاول معرفة تاریخ العلاقة الممتدة العریقة بین هذه اللهجة و
العربیّة الأم «الفصحی» تمهیداً للاستفادة من عطائها الثري فی مختلف
المستویات و اسهاماً فی ارساء دعائم صرح اللغة العربیّة، شریطة أن تخصع للدراسة و التمحیص و التنقیح مِن المحرف و الدخیل و التشویه و غیر ذلک.
الکلمات الدلیلیة، اللغة، اللهجة، مخارج الصوت، الصرف، النحو المقدمهاللغة
ظاهرة اجتماعیّة تعیش مع الانسان جنباً الی جنب، تضعف بضعفه و تنموو تزدهر
بنموه و ازدهاره، فاللغة کونها منبثقة من الاجتماع تُعتبر من الوسائل
الهامة و الرئیسیه فی ترابط الافراد و الشعوب و توطید الأواصر و تسیر عجلة
حرکة الحیاة الی الامام. فمن أحدی هذه اللغات، اللغة العربیّة التی اصطفاها
الله من بین اللغات لتکونَ لغة القرآن و الاسلام حسب قوله تعالی: «انّا
انزلناه قرآناً عربیاً»1 و اقسم الله علی نفسه بحفظها و بقائها حیثُ قال تبارک و تعالی: «انّا نحن نزلنا الذکر و انا لَهُ لحافظون»2
و
هذه اللغة العربیّة الفحصی الموحدة تجمع مکونات مِن لهجات عربیّة مختلفة،
اسهمت فی بناء العربیّة و صرحها المتین. فدراسة اللهجات تُعَدُّ مِن أحدث
الاتجاهات فی البحوث اللغویة فلقد نمت و تر عرعت هذه الدراسات بالجامعات
الآوربیّة خلال القرنیین الماضیین و اُسست لها فروع خاصة تعني بدراستها و
شرحها و تحلیل خصائصها. فالازدراء و الحیف و التعسف الذي لَحَقَ باللهجات،
باعتبارها صور مشوه و لغات هشة لاترقی الی مستوی اللغة الفصحی، سبب هذا
التباعد و هذه الجفوة و القیطعة، و کأنّها و افدة دخیلة لا تمت الی العربیة
بأدنی صلة . فالحقّ، انَّهُ لیس کل ما تستعمله العامة خطأ، إِذ ان فی بعض
مفرداتها طاقة تعبیریة خاصة، فی الامکان استغلالها لاثراء الفصحی و تلقیحها
علی حد قول محمود تیمور.3
فمن
بین هذه اللهجات، التی لم یسلط الضوء علیها الی حد الان، اللهجة العربیّة
فی محافظة خوزستان [جنوب غرب ایران] التي تضرب بجذور عمیقة للغة العربیّة
الفحصی. و علی هذا الاساس عقدت العزم علی دراسة اللهجة العربیّة لهذا
الأقلیم الذی کان مُنذ القِدم و مایزال مرکزاً للاشعاع الفکری و الحضاری، و
اسهم بشکل کبیر فی ازدهار الحرکة العلمیّة فی کافة مستویاتها قبل بزوغ فجر
الاسلام و ما بعده.
هذه الدراسة تعتمد علی منهج تحلیل البنیة اللغویة، للهجة المدروسة وفق المستویات الصوتیة و الصرفیة و النحویة. و اعتمدت الدراسة ثلاثة مناهجاولاً: المنهج الوصفی: «و هو عملیة وصف للظواهر اللهجیّة و تحدید خصائصها المتمثلة بلغة التخاطب فیما بینهم علی کافة الاصعدة.ثانیاً: المنهج التحلیلی: «یعتمد علی دراسة البنی الوظیفیة و سیاقاتها و طبیعة ترکیبهاثالثاً: المنهج التقابلي: «یعتمد علی عرض اصول مفردات اللهجة المدرسة علی اللهجات [لغات] العربیّة القدیمة. اللهجة العربیّة فی محافظه خوزستانلا
شک إِنَّ اللهجة فی محافظة خوزستان لهجة عربیّة استطاعت أن تضم بین دفیتها
آلاف الألفاظ و المفردات و التراکیب و العبارات الفصحی التی ترقی الی
العصر الجاهلي، دون أن یعرض لها لحن او تصحیف او تشویه و غیر ذلک. و الدلیل
علی ذلک کثرة الشواهد و الأسالیب الصرفیه و النحویة و التعبیریه التي وقفت
علیها اثنا هذه الدراسة ممّا یعطی لها زخماً معنویاً و ثقلاً علمیاً
لایستهانِ بهِ و منها باختصار شدید.
الشواهد القرآنیّة: کقولهم: «بارت تجارة فلان» ايّ کسدت و « بارت الأرض» اذا لم تکن صالحة للزرع بسبب الاملاح و منه قوله تعالی: «تجارة لن تبور»4و قولهم: «بَتر الحبل» اذا قطعه و فلان ابتر اي مقطوع النسل و منه قوله تعالی: «إِنَّ شانئک هو الابتَر»5 ايّ مقطوع الذکر الامثلة الشعریة القدیمة الواردة فی کلامهمکقولهم:
«الطُّول و الطُّواله» الحبل الذی یعلق فی رقبة الماشیة او رجلها فَیُشدُّ
فی وتدٍ کی ترعی الماشیة مقیدة بِهِ. و فیِ ذلک یقول طرفة بن العبد:
لعمرک أنَّ الموت ما أخطأ الفتیلکالطّول المُرخی و ثِنیاهُ بالید6و قولهم: «لسانه مبرد» کنایة عن شدّته و قسوته عند تناول اعراض الناس و نقدهم. و فی ذلک یقول حطائط بن یعفر الجاهلی:أجارة أهلی بالقصیمة لاتکن علیّ، و لم أظلم، لسانک مبردو قولهم: «فلان نبش السرّ: بمعنی افشاه و منه قول الأخضر الاموي7 مهلاً یبن عمّنا مهلاً موالینا لا تنبشوا بیننا ما کان مدفونا فی الکلمات و الأسالیب المحتفظة بلهجات موغلة فی القِدمکقولهم: «بدینا» بدلاً مِن «بدأنا» و هی لغة أهل المدینة8 و قولهم: «شکیت» في «شکوت» و هي لهجة قدیمة. و قولهم: «سکرانة و عطشانه» في تأنیث «سکری و عطشی» و هي لغة بنی أسد.9و
شیوع لغة أکلوني البراغیث عندهم فی مثل قولهم: «خرجوا الأطفالُ» و هي لغة
طي وازد شنوءة، و ادخال «أل» علی الفعل، کقولهم: «راح الرجل الیِکتب» ايّ
ذهب الرجل الذی یکتب و هي لغة.10
و للاختصار نغض الطرف عن المئات من الشواهد و الأمثلة الواردة الشائعة في هذه اللهجة. خصائص اللهجة العربیّة الخوزستانیةالمستوی الصوتیتتالف هذه اللهجة من واحد و ثلاثین حرفاً الاصوات الصامتةالهمزة
– و یسمی النبر ایضاً – من الصفات اللهجیّة التي اختصت بها العربیّة
الفصحی و هی سمة عرفت بها قبیلة « تمیم» و کان اهل الحجاز و من جاورهم
یسهلون الهمزة عند استعمالهم اللغة الفصحی.
فاللهجة
الخوزستانیة لا تعرف الهمزة الا قلیلاً و تمیل الی تسهیله. و من اقوالهم:
«راس - بیر- رای – خذیت» و التی تقابل: رأس – بئر – رأی –أخذت» محاولة منهم
للتخلص من صوت الهمزة الشدید. و اذا جاءت مکسورةً بعد الألف تقلب «یاءً»
عندهم. مثل: بایع فی بائِع و سایل فی سائِل. و اذا جاءت الهمزة فی آخر
الکلمة تمیل لهجتهم الی حذفها فی کثیر من الاحیان کقولهم: قَرَا فی قَرَأَ،
ضو فی ضوء و مساالخیر فی مساء الخیر. و فی الصفات الدالة علی العیب و
اللون ایضاً یحذفون الهمزة و یحرکون الصوتین اللذین بعدهما بالفتح، کقولهم:
احمر: حمر، اعرج: عرج
ان ظاهرة حذف الهمزة واردة في کلام العرب و یسمیها المحدثون «بالوقفه الحنجریة» الجیم المعطشة:هي
الجیم الخالصة الرخاوة المسموعة فی کلامهم کالفصحی مثل: جاسم، جاموس، و
تارةً یلفظون الجیم «یاءً» فیبد لونها منه، کقولهم: جار: یار، جوعان:
یوعان، شجرة: شیرة و البعض منهم یبدل الجیم «ژاء الفارسیّة» کقولهم: ژاب فی
جاب. فابدال الجیم «یاء» واردة فی لغة تمیم، و فی ذلک. تقول ام الهیثم:
إِذا لم یکن فیکن ظل و لاجني فأبعدکن الله مِن شیرات11والقلیل منهم مَن یبدل الجیم الی «شین» کقولهم: «تشتر» مِن «تجتر الدابة» الحاء و الهاءتارةً في کلامهم یبدلون «الحاءَ» (هاءً) کقولهم: هندس في حندس و الحندس في اللغة تعنی ظلمة اللیل. الخاء و الهاءابدال الخاء الی «الهاء» یرد في کلامهم قلیلاً. مثل: خافت في «هافت» الذال و الزاء و الضادو هذا الابدال یتّمُ فی بعض الکلمات کقولهم: زخیرة في «ذخیرة» و الزفرفي «ذفر» و ضراع في «ذراع» و مضکور في «مذکور»و تلجأ لهجتهم الی هذا النوع من الابدال طلباً للتفخیم. الزاي و الصادکقولهم: الزغار في الصغار السین و الصادکقولهم:
صرط في «سرط» و صورة في «سورة» و الصخام في «السخام» و صلخ في «سلخ» و هذا
الابدال ظاهرة من ظواهرالتفخیم و الترقیق الوارد في لهجات العرب و نَسَبَ
سیبویه ظاهرة قلب «السین صاداً فی اصوات الاستعلاء الی بني العنبر و هم مِن
بني تمیم. واورد ابن جني طائفة مِن القراءات القرآنیة علی هذا النمط12 من ذلک قوله تعالي: «کأنّما یساقون الی الموت و هم ینظرون»13 و «یصاقون» و قوله تعالی: «ذوقوا مس سقر»14 و «صقر» و قوله تعالی: «و سخر الشمس و القمر»15 و «صخر»
الاستنطاءالاستنطاء
وعبارة عن تحویل العین الساکنة نوناً عند مجاورته الطاء و هي لغة هذیل و
قیس و الانصارو الازد و تمیم. و من الشواهد الواردة في القراءات القرآنیة:16 «انا انطیناک الکوثر» و فی الحدیث: « الید المنطیة خیر من الید السلفی»17 و اللهجة الخوزستانیة راعت هذا التوراث بحذافیره و دأبت علی ما دأبت علیه لغات القبائل العربیّة العریقة
الغین و القافتارة تبدل الغین فی کلامهم الی القاف کقولهم: قروب في «غروب» و قدیر فی «غدیر»القاف و الجیم و الکاف و الگاف [الفارسیّة]و
یقول اهل اللهجة المدروسة في اقوالهم: فوک في «فوق» و ضاجت فی «ضاقت» و
کال في «قال» و موگد فی «موقد» و هذا النوع من الابدال وارد في لهجة تمیم و
فی ذلک یقول شاعرهم:
لا اکول لکدر الکوم قد نضجتو لااکول لباب الدار مکفول و تقول العرب: دق یدق ودک یدک18و قراءة عبدالله بن مسعود قشطت: في قوله تعالی: «اذا السماء کشطت»19و یری ابن خلدون ان هذا النطق الذی سماه «بین القاف و الکاف»کان شائعاً بین القرشیین حین جاء الاسلام.20 الکشکشةالتفسیر الصوتی ال «ch»
إِنَّ الاهوازیین یمیلون الی الکشکشة و التی لم تقتصر علی کاف المخاطبة
المفردة المُؤنثة و تتعداها الی «کاف» فی اي موقع کانت، کقولهم: سمج، دلالج
و چریم و جثیر و المراد «سمک، و دلالک، کریم و کثیر». و یراد بالکشکشة عند
اللغویین العرب، ابدال کاف المونثة فی الوقف «شیناً» او الحاقها «شیناً»21 و هذا ما ذهب الیه الرضی الاستر بادي و الاشموني و من النماذج الواردة في التراث العربي. لقیتک و لقیتش.
و قول مجنون لیلی:فعیناش عیناها و جیدش جیدها و لکن عظم الساق منش رقیق22 لام و النونابدال اللام الی النون وارد في کلامهم فی بعض الکلمات مثل: اسماعین في «اسماعیل» و سنسله في «سلسله»و عزرائین في «عزرائیل» و ابدال اللام الی «المیم» مثل: امظهر فی الظهر و ابدال اللام میماً و نوناً هي لغة حمیر و طی و تمیم.23 المیم و الباء و النونو
هذا الابدال ما یقع نادراً فی بعض الکلمات مثل: بکان في «مکان» و هذا
النوع من الابدال قد تناولته الکتب اللغویة منذ زمن قدیم و یبدل الباء من
المیم فیقال فی مید [بید] بمعنی غیر، و فی الحدیث الشریف: انا أفصح العرب
بید [مید] أنّي من قریش و نشأت في سعد بن بکر» و ابدال المیم الی «النون»
مثل: عنبر في [عمبر] و هي لغة قیس.24
العجعجهو
هو ابدال الیاء الی «الجیم» یرد علی السنتهم في بعض الکلمات مثل: جربوع و
الأصل «یربوع» و هذه لغة قُضاعة و بني دبیر، و بني سعد و بني حنظلة و تمیم.25
القلب المکانيالمراد
بالقلب تقدیم بعض أحرف الکلمة علی بعضها مع احتفاظ اللفظ بمعناه او تغیره
تغییراً طفیفاً، مثل: جبذ و جذب – ربض و رضب و هذا من سنن العرب کما ذهب
الیه ابن فارس و هذه الظاهرة اللغویة متجذرة فی لهجة هذا الاقلیم، و من
اقوالهم:
«نعل» مقلوب عن «لعن» و «حسَّ»
مقلوب مِن «سَحَّ» و «فعص» مِن «فصع» و طمع مِن «طعم». و یبدو ان ظاهرة
القلب المکانی موجودة فی اللغات عامة، سماها الغربیون metathesis و
اکثر ما یحدث القلب بین صوتین متجاورین . و الراجح فی شیوع هذه الظاهرة
تدافع الحروف علی اللسان، و الخطأ عن اخراجهما المتأتیة من سرعة النطق.
النحت ضرب من الاختصار، و هو أخذ مِن کلمیتن فأکثر،
او مِن جملة – للدلالة علی معنی مرکب من معانی الأصول التي انتزعت مهنا،
کقول العرب: «عبشمی» المنحوت من عبد شمس و حمدل منحوت من الحمدالله و غیر
ذلک. أما ورود النحت فی اللهجة العربیّة فی خوزستان هو کثیر، کقولهم: «لیش»
منحوت مِن أی شئ. و مدریک المنحوت مِن «مایدریک» و معلیک المنحوت من « ما
علیک شئ» وهلّم جرا.
المستوی الصرفيالتلتلةالتلتلة
ظاهرة صرفیه تعنی کسر حرف المضارعه و نسبت لقبیلة بهراء و قیس و تمیم و
اسد و ربیعة، و تقول هذه القبائل: انا اِعلم، و نحن نِعلم و هو یِعلم و هی
تِکتب و لهذه الظاهرة وجود في اللغات العبریة و السریانیة و الحبشیة26 و مِن الشواهد العربیّة قول زهیر بن ابي سلمي:
و ما ادري و سوف إِخال ادرياقوم آل حصن ام نساءُ27 و قول کعب بن زهیر:ارجو و أمل ان تدنو مودتها و ما إِخال لدینا منک تنویلُ28و
لهذه الظاهرة جذور متأصله في اللهجة المدروسة، علی سبیل المثال: قولهم:
تِضحک، تِنظر، تِزعل ، نِمشی، یِعمل، والملفت للانتباه إِنَّ التلتلة للفعل
المضارع بالهمزة عندهم لا توجد کثیراً مثل: ألعب، أمشي، أضحک ..... فالتلتلة في لهجتهم تنحصر في الفعل المضارع المبدو بالتا و الیاء و النون دون الهمزة.
التصغیرالتصغیر
هو باب من ابواب الصرف، یعالج المفردات التي حاول الانسان العربي التقلیل
من شأنها او مِن قیمتها، او طلباً للتملیح او تهویلاً لشأنها، فیعمد الی
صیاغتها علی وفق اوزان منها «فعیل، فعیعل، فعیعیل29 للوصول الی احد اغراضه المتقدم ذکرها . فالتصغیر واردة فی لهجتهم علی اوزان مختلفة و منها
فعیل ، مثل : جعفر: جعفیر درهم : دریهمفعیعیل ، مثل : زرزور : زریزیرفَعُّول ، مثل : فاطمه : فَطّوم و فَطُّومةفویعل : مثل : کاظم : کویظمإِفعیل ، مثل : اثرم : اثیرم اما الفعل فلا یصغر فی اللهجة و شأنها فی ذلک شأن العربیّة الفصحی30 الجمعیراد
با لجمع هو ما دلّ علی اکثر من اثنین و هو ثلاثة انواع : 1- جمع المذکر
السالم 2- جمع المونث السالم 3- جمع التکسیر ، و هذه الجموع واردة فی
لهجتهم . کجمع التکسیر و له اوزان مختلفة عند هم . کثوب ← أثواب
رغیف ←رغفان و ارغفة صبي ← صبیان و صبیّةخال ← اخوال و خوال قلم ← اقلام بیت ← إِبیوت [إفعُول] عبد ← عبید [فِعِیل] ناطور ← نواطیر[فواعیل] شیطان ← شیَاطین [فِعالیِل] منجل ← مناجل [مفاعل]و غیره ذلک من الأوزان... الجد یر با لذکر یستعمل الجمع المونث السالم علی ما هو علیه کقولهم : بنت ← بنات و تفاحة ← تفاحات ، أما الجمع المذکر السالم یستعمل الشق المنصوب و المجرور کثیراً ، مثل : مهندس ← مهندسینَ، معلم ← معلمینَ النسبة النسب
أمر لغوي التفت الیه الصّرفیون فخصّوه بدراسة مستفیضة و لعلَّهُ أکثر
أهمیّة في عصرنا الحاضر لکثرة الحاجة إِلی استعماله بسبب انتشار العلوم و
مناهج التفکیر و مذاهب الأدب و فنون السیاسة و الاجتماع فتلک
العلوم ملیئة بکلمات من نحو : شرقيّ ، امبر یاليّ ، اعلامِيّ ، حضاريّ
.....و غیره و النسبة هي الحاق آخر الاسم یاءً مشدّدةً مکسورا ما قبلها
للدلالة علی نسبة شيء الی آخر . فقاعدة النسبة بِرُمتها واردة فیِ لهجة اهل
الا قلیم علی حسب التالي : أولاً ینسبون الاسماء المنتهي بتاء التأنیث ، بحذف التاء منها کالفصیح ، فیقولون : مکّي ← مکة بصريّ ← بصرة و حویزيّ ← حویزة ثانیاً : الاسم المنتهی بالهمزة الممدودة فیقلبون الهمزة « واواً» کقولهم : صحرا وِيّ ← صحراء و صفراوِیّ ← صفراء ثالثاً : الاسم المحذوف الآخر یعاملونه کالفصیح : کقولهم : سنويّ ← سنة رابعاً : یستعملون زنة « فَعَّال» کالفصیح للنسب الدال علی حرفه معینةّ. کقولهم : نَجّار ←نِجارَه ، طّباخ ← طَبِخ . تّبان ← تِبِن و هناک صیغ اُخری یستعملونها في النسب الف : اضافة « وی » الی آخر الکلمات . کقولهم ← عبیاوي ← عبیات. حریزاوی ← حریز. ب : اضافة « چی » و الچاء حرف فارسي . کقولهم : قهوچي ← قهوه و
هذه الاضافة کمانَوّه الدکتور محمد التونجي تستعملها الا تراک في النسبة
لمهنة الشخص ، و علی ما یبدو هذه الاضافة تسربت من العراق الی هذا الاقلیم و
ذلک بسب هیمنة العثما نیین آنذاک.
الموصولهو ما یدلُّ علی معینّ بواسطة جملة تذکرّ بعده ، و تسمی هذه الجملة : « صلة الموصول» و الاسماء الموصولة
قسمان : خاصة و عامة استعمل اهل الاقلیم اسم موصول و احد واطلقة علی جمیع
الحالات هو «إِللی» بدلاً مما نألفه من اسماء موصولة في العربیة الفصحی مثل
: الذی – التی- الذین – اللائي – کقولهم : الولد اللي یتعب ینجح اي «الولد
الذي یتعب ینجح » و ایضاً قولهم : النسوان اللي مِشن للسفر رِجعن... و استعملوا « مَن» للعاقل
کقولهم : موکِل مَن ذبح صارحاتم الطائي . و کما استعملوا « ال» اسم موصول
مثل : الیحمدربّه یدخل الجنة . ايّ «الذی یحمد....» و استعملوا « ما » لغیر
العاقل کقولهم : انطي ما عندک و ابذل ما تحبه
اسماء الاشاره هو اسم یدلُّ علی معین بواسطة إِشارة حسیةَّ بالید او بالعین و
نحوهما . و أهل الاقلیم یراعون قاعدة «التذکیر و التأنیث» بین الاسم
الاشارة و المشارالیه . و أهم اسماء الاشارة عندهم علی نحو التالي.
هاذ : للمفرد المذکر «هذا» ذُولَه
[هَذوله] للمثنی و الجمع المذکر : « هذان – هولاء » کقولهم : ذُوله
«هَذوله » اصدقائي . ذُوله «هَذوله» اعمامي و یقول الدکتور ابراهیم أنیس
کان للعرب القدماء کلمتان إِحداهما «هولاء» و الأخری «هاذول» و کانوا یقصرون استعمال الأولی علی الاسالیب الادبیةِّ ، و یتخذون الأخری للهجات الخطاب.
المثنیالتثنیة
ضمُّ مفردٍ الی مثله لفظاً ، و ذلک بزیادة ألف و نون او یاء و نون في آخره
، علی أن تکون هذه النون مکسورة ، نحو : مجلة ←مجلتان ، مجلتینِ... اما
المثنی في اللهجة المدروسة تصاغ با ضافة « یاء و نون » الی الاسم المفرد
سواء في الرفع او النصب او الجر ، مثل : قلم ←قلمینِ... شربة ←شربتینِ ،
تفاحة ←تفاحتین
أما تثنیة الممدود و المقصور في اللهجة الخوزستانیة تأتي کمایلی . الف : الاسم المختوم بالف المقصوره ،یبدل بالهاء و ثم یلحق به «علامة التثینة» کقولهم فی «رحی» ←رَحّه ← رحّاتین ب : الاسم المختوم بالالف الممدودة ، یبدل بالهاء و ثم یلحق به «علامة التثنیة» کقولهم في «صحراء» ← صَحرَه ←صَحَرتین ملاحظةیستعملون المثني في کلامهم بصیغة الجمع . کقولهم : حوایب «حواجب» إِخدود ،إِعیون. المشتقات ینقسم
الاسم ، مِن حیث الجمود و الاشتقاق إِلی نوعین: جامد و مشتق. فالجامد هو
القائم علی صورته الأصلیة في اصل الوضع و لَِم یُوخذ مِن غیره. نحو: رجل،
أسد ، قلم. أمّا الاسم المشتق فهو الذي أُُخذ منِ غیره ، و لَهُ أصل یُرجع
الیه و یتفرع منه أما المشتقات الواردة في اللهجة المدروسة کالفصحی کما
یلی.
اسم الفاعلاسم
الفاعل مِن الفعل الثلاثي یُلفظ في هذه اللهجة کالفصیح. مثل : قاتِل
،ناقِل کاتب . بایع و یُصاغ اسم الفاعل ممِافوق الثلاثیِ علی وزن مُضارعه
المعلوم ، و با بدال حرف المضارعة میماً مضمومة و کسر ما قبل آخِرِ ، نحو :
استعملَ←یَستعملُ←مُستعمِلُو یُصاغ في اللهجة کالفصیح الا انَّهم یکسرون المیم بدل الضم . کقو لهم : مِنتصر من ینتصر –مِتکبِر من یتکبر اسم المفعول هو
صیغة تُوخذ من الفعل المجهول لتدلّ علی ما وقع علیه الفعل ، من وصف علی
وجه الحدوث و التجدد . فیصاغ اسم المفعول مِن الثلاثی المجرد في اللهجة
المدرسة علی وزن « مفعول» کالفصیح کقولهم : مسموع ←سمع مقتول←قتل
و
یصاغ اسم المفعول مماّ فوق الثلاثی من المضارع المجهول في اللهجة المدروسة
کالفصیح الاُ انَّهُم یسکنون «میم» المضارعه. کقولهم : إِممَزَق ←یمزق یهذّب← مهذَّب
الصفة المشبهةوهي ما اشتقت مِن الفعل اللازم لتدلّ علی ثبوت صفة لصاحبها و تصاغ الصفة المشبهة في لهجة اهل الا قلیم علی الاوزان التالیةفَعلان ←غضبان-جوعان - فَاعِل :فاضل- طاهرفَعِیل←نجیب – عفیف أفعَل←أسمَر- أطرشفَعِل←فَطِن- لَبِق فَیعل←سیدِّ فِعِیل←مِتِینصیغة المبالغةصیغ
المبالغة عبارة عن تحویل صیغة «فاعِل» إِلی صیغة أُخری تفید الکثرة و
المبالغة . و تصاغ صیغة المبالغة في لهجتهم علی الأوزان التالیة
فعولُ←صبور – شکور فعّال ←قتّال- وَصَّاف – نَوَّام – حلاّففعیل←علیم – قدیر فاعول ←فاروق – طاحونمِفعال←مِقداماسم مکان و زمانهما
اسمان مشتقان من المصدر الأصلی او من الفعل لیدلأ علی المکان الذی وقع فیه
الحدث- او علی الزمان الذی وقع فیه الفعل. و یصاغ اسم المکان في اللهجة
علی وزن «مفعَلة» للدلالة علی کثرة وجود الشي فی مکانٍ، کالفصیح في اللهجة .
مثل : مَتفَحة- مَچلِبه «مکلبة» - مَزبِلِه . و یصاغ اسم الزمان علی وزن
«مَفعِل – مَفعَل» في اللهجة مثل : مَوعدِ – مَشتی – مَهجَر
اسم الآلةصیغة تُشقّ – غالباً- مَن الفعل الثلاثي المجرد المتعدی للدلالة علی أداة او آلة عند اهل اللهجة المدروسة علی الاوزان التالیة . مِفعال : مِنشَار- مِفتاح – مِثقاب مِفعَل : مِبردمِفعلة : مِکنسة – مِکحلة – مِروحة فَعّالة : ثَلاّجة – طفایةمِفعُل : مُنخل فاعول : ساطور فَعّال : سَخّانو قد یجي ء علی أوزان أخری ، نحو : قلم ، سیف ، سِکیَّن و .... اسم الفعل اسم
الفعل کلمة تدلّ علی ما یدلّ علیه الفعل ، غیر انها لا تقبل علامته ، و لا
تصرف فیها إّن اعتبرتها أفعالا . و هی علی ثلاثة انواع في اللهجة المدروسة
کالفصحی .
اولاً: اسم الفعل الماضّي ، مثل : هیهات – شَتَّانثانیاً : اسم الفعل المضارع ، مثل : اُف – آه – وَی «اتَعَجَب» ثالثاً : اسم فعل
الأمر ، مثل : هاک « خُذ»- آمین «استجب» علیک «الزم» - تعال « تَقَدَّم» -
لیک « تَنَحی» - هُوب «قِف» إِس «اسکت» - إِیهٍ « امض في حدیثک» کقولهم :
«إِیه یا شاعر » -بَس «کفی»
و منه قول الشاعر : یحدّ ثنا عبیدُ مالقینا فبسَّک یا عبید من الکلام 31اسماء الاصواتاسماء
الاصوات هی کل لفظ حُکي به صوت ، او صُّوت بِهِ للبهائم ، و لما لا یعقل
عموماً . تأتي اسماء الاصوات في اللهجة الخوز ستانیة علی مایلي . اولاً :
حکایة صوت صادر عن الحیوانات او عن الانسان او عن الجامدات ، وشرطها أن
تکون مشابه للمحکي ، فمن ذلک قولهم : «غاق» حکایة صوت الغراب ، و «طیخ»
حکایة صوت الضاحک، و «عیط» حکایة صوت الفتیان إِذا تصایحوا
في اللعب و «طُب» حکایة لوقع القنابل علی الُارض. و «کِخ» حکایة لزجر الصبي
عن تناول شی ء لا یُراد أن یتناوله.
ثانیاً
: اصوات یصوّت بها للحیوانات ، عند طلب شی ء منها ، أما المجي ء و اما
الزجر . نحو «هاب» لزجر الابل ، و «هِش» لتسکین الحمار ، و «دِه» لأمره
بالسیر ، «حِه» لزجر البقرة ، و «إسّوه » لزجر الغنم ، و «تَع تَع»طلب
التقرب من الدجاجة و «بِشِت» لزجر القِطة ، و «إشوه» التحرش بالکلب.
المستوی النحويالاسماء الستةالاسماء
الستة ، هی : « أب – أخ – حم – هن – فو – ذو» و هي تعرب بتمام الحروف و
المراد : الرفع بالواو و النصب بالالف و الجر بالیاء . استعملت اللهجة
العربیة في خوزستان ثلاثة اسماء مِن اسماء الستة و هی « أب – أخ – حم »
بالواو رفعاً و نصباً و جراً في جمیع الحالات . مثل : [ سَلَّم الله ابوک –
جاء ابوک – سَلَّم علی ابوک] . فالتزم الحالة الواحدة « الرفع ، النصب،
الجر » الاسماء الستة في اللهجة المدروسة لیست و لیدة الیوم بل مُنذ زمن
قدیم کانت تمارس من قبل اللهجات العربیة القدیمة هذا ما ذهب الیه ، ابراهیم
انیس في کتابه «في اللهجات العربیة»32. ولکن اهل الاقلیم استعملوا «حم» بالالف رفعاً و نصباً و جراً . کقولهم : مشی حماچ «حماک » شاهدت حماچ – سَلَّمت علی حماچ
الحالالحال
اسم منصوب یبین ُ هیئة صاحب الحال عند وقوع الفعل ، نحو: رَجَعَ الجیش
الاسلامی منتصراً و یأتي الحال علی ثلاثة أنواع، وهی الحال المفردة 2-
الحال الجملة 3- الحال شبه الجملة. و یأتي الحال بشقیه الثلاث في الهجة
المدروسة.
اولاً : الحال المفرد : سافر فلان فرحان – مات فلان مغموم ثانیاً : الحال الجملة . [الاسمیة]: مشی الولد و سِنه یضحک و الحال الجملة [الفعلیة] : مشی ابوک یرکض – و یقول شاعرهم:ذکرناکم و فاض الشوق و رجفت با لجفن دمعه ثالثاً : الحال شبه الجملة : مریم نَادَت حبایبها بِهداي مفعول مطلقالمفعول المطلق هو مصدر او نائب عن المصدر یأتي بعد فعلٍ من لفظه او شبه فعل ، أما للتاکید او لبیان النوع او
للعدد و تناولت اقوالهم و احادیثهم تلک الظاهرة النحویة علی الشکل التالي .
کقولهم في المفعول المطلق المبین للنوع : مشی مشیه سریعة – ضحک ضحکة عالیة
– و في ذلک یقول شاعر هم :
منخل وَ الف غَربیل للخُوه هَزَّیت خروا خریر الماي بس إنته ظَلّیتو قولهم في المفعول المطلق العددی: سافر مرتین – کَلَه أکلتینِ البدل البدل
هو التابع المقصود و حده بالحکم ، المنسوب الی متبوعه بلا واسطةٍ لفظیة
بینهما ، و انما یُذکر المتبوع تمهیداً لَه . و یأتي البدل علی اربعة انواع
و هي: 1- بدل الکلّ «المطابق» 2- بدل البعض من الکل 3- بدل الاشتمال 4-
بدا الغلط أو النسیان. و استعمل اهل اللهجة المدروسة ظاهرة البدل کالفصحی .
و من اقوالهم في البدل المطابقة : مات اخوک سعید – مسافرت اختک مریم – و
في البدل البعض : طلع الکمر نصه – انطیت ثلث المبلغ – و في البدل الاشتمال :
یعجبنی الشیخ صوته – نفعني المعلم علمه . و في البدل الغلط : کَلِیت بر
تقاله رُمّانة .
حروف الجرحروف الجر تسمی ایضاً حروف الاضافة ، قالوا سمیت بذلک ، لانها تضیف معاني الافعال الی الاسماء و یسمیها الکوفیون ایضاً حروف الصفات لانها تحدث صفة فة الاسم کالظرفیة33، و البعضیة و الاستعلاء و نحوها مِن الصفات. اشهر معانی «مِن» في اللهجة المدروسة1-
الا بتداء ، أي : ابتداء المکان أو الزمان ، نحو : سافر سعید مِّن الاهواز
الی عبادان – سعد صام مِّن یوم الجمعَة 2- التبعیض :أخذت مِن الفلوس 3-
السببیة: مات مِن القهر 4- الاستعانة:استفدت مِن فکرة صدیقی 5- لبیان الجنس
: عندي محبس [خاتم] من فضة.
اشهر معانی « الباء»1- الاستعانة: جرحت بالخنجر2- تعویض[مقابلة] : اشتریت السیارة بخمسین میلیون3- المصاحبة: أي : بمعنی «مع» دخلت علیه بثیاب السفر – بعت البیت بأثاثه4- بمعنی «في» انت علی الظلال. ايّ: فی ظلال.5- المجاورة «عن» اذا رضي علی المسؤول. ايّ: عني6- الصاق: مریت بالملعب7- ظرفیة: سافرت بالنهار8- التأکید: کفی بالله شهیداً9- القسم: أقسم بالله10- الاهتمام و التعظیم: اشتریت البیت بنفسي، فیه دلالة علی تعظیم الأمر و الاهتمام بهِ. اشهر معانی «علی»1- الاستعلاء: سعید صعد عله الجبل – فلان علیه دین – هو علیهم اُمیر.2- المجاوزة أي بمعنی [عن] نحو: إذا رضي علیک و الدیک رضوا علیک الناس.3- السببیة: تذابحوا علی الاموال4- بمعنی الباء: امش علی اسم الله، اي: مستعنیاً بِهِ5- بمعنی فوق: رکبت مِن علیه، اي مِن فوقه اشهر معانی «اللام»1- الاختصاص، و تسمی «لام الاستحقاق» ایضاً، نحو: الرشمة للفرس.2- للملکیة: المال لسعید3-
التبیین و تسمّی «اللام المبیّنة» لانّها تبین أن مصو حبها مفعول لما
قبلها، من فعل تعجب او اسم تفضیل، نحو: احمد احبّ لي من مازن.
4- التعلیل و السببیة، نحو: جیتک للحصاد5- للتبلیغ، نحو: گلت «قلت» لأبوک اشهر معانی «عن»1- المجاوزة: و هذا هو الأصل فی معنی [عن]، نحو: رحلت عن الدیرة، أي ابتعدتُ عنها2- بمعنی [بعد]، نحو: عن قریب سأزورک، أي: بعد قریب3- بدلیّة: تکلّم سعید عن القوم، أي: بدلهمو
من اجل اختزال المقال قررنا عدم الاسهاب فی ایتان عشرات الموضوعات الصرفیة
و النحویة الشائعة فی اللهجه المدروسة آملین أن نکون وفقنا فی تشید الصرح
التلید و المجد الأثیل، لهذه اللهجة التي اسهمت فی اثراء و انماء اللغة
العربیّة الفصحی، بشکل من الاشکال.
خلاصة البحثالنتیجة
التي یمکن استخلاصها من هذه الدراسة، إنَّ هذه اللهجة هی لاشک لهجة عربیّة
و معظم الفاظها و مفرداتها و عباراتِها و اسالیبها فصیحة و نقیة و یتنازع
الکثیر مِن کلماتها الابدال و القلب و النحت و غیر ذلک. فالمستوی الدلالي و
الصوتي و البنیة الصرفیة و النحویة لهذه اللهجة یعکس جانباً کبیراً من
جذور متأصلة مِن اصول لهجات عربیّة قدیمة کانت سائدة في الجزیرة العربیّة. و
اللهجة المدروسة تعتبر من اقرب اللهجات الی العربیِة الفصحی إلاّ انّها
تختلف عنها في تغییر بعض مخارج الحروف و حذف اعراب الکلمات، للتخلص من قیود
الاعراب و سهولة النطق، شأنها شأن جمیع اللهجات العربیّة.
هوامش الدراسة1- سورة طه/ 1132- سورة الحجر/ 93- تیمور، محمود، العربیّة بین الفصحی و العامیّة، ص 594- سورة فاطر/ 295- سورة الکوثر / 36- الشنقیطی، شرح المعلقات العشر و اخبار شعر ائها، معلقة طرفة، ص 477- رمزی، انور، روائع الشعر العربي ص 788- أنیس، ابراهیم، في اللهجات العربیّة القدیمة، ص 1129- نفس المصدر، ص 1710- السامر ائي، ابراهیم، دراسات في فقه اللغة، ص 12011- ابي طیب، الابدال، ج 1 ص 26112- ابن جني، سر صناعة الاعراب، ج1، ص 21213- سورة الانفال /614- سورة القمر / 4815- سورة الرعد / 216- ابن خالویة، مختصر شواذ القرآن، ص 18117- ابن منظور، لسان العرب، مادة «نطا»18- الزجاجي، ابوالقاسم، الابدال و المعاقبة و النظائر، ص 7719- سورة التکویر / 120- انیس، ابراهیم، الاصوات اللغویة، ص 6821- ابن جني، الخصائص، ج 2/ 23122- ابي طیب، الابدال، ج2، ص 23123- المعجم الکامل في اللهجات العربیّة الفصحی، ص 1724- المصدر السابق، ص 8225- محمد قدور، أحمد، مدخل الی فقه اللغة، ص 14026- عبدالتواب، رمضان، فصول في فقه اللغة العربیّة، ص 12527- زهیر بن ابي سلمی، دیوان، ص 7328- کعب بن زهیر، دیوان، ص 929- الحملاوي، احمد، شذا العرف، ص 88
30-المصدر السابق، ص 88 31- السیوطی، عبدالرحمان، المزهر في علوم اللغة، ص 242 32-انیس، ابراهیم، في اللهجات العرببة، ص 24233- السامرائی، فاضل، صالح، معاني النحو، ج 3، ص 5المصادر و المراجع* القرآن الکریم1- ابن خالویة، مختصر شواذ القرآن، القاهرة، 1934 م2- ابن جني، الخصائص، تحقیق محمد علی النجار، القاهرة، 1955 م3- أبوالطیب اللغوي، الابدال، تحقیق عز الدین التنوخي، دمشق، 1962 م4- أنیس، ابراهیم، في اللهجات العربیّة القدیمة، ط 3، القاهرة، 1973 م5- أنیس، ابراهیم، الاصوات اللغویة، القاهرة، 1971 م6- تیمور، محمود، العربیّة بین الفصحی و العامیّة، مجلة مجمع القاهرة7- حفني، ناصف، ممیزات لغة العرب، القاهرة، 1927 م8- الحملاوي، أحمد، شذ العرف، القاهرة، 1927 م9- خلیل، ابراهیم العطیه، البحث الصوتي عند العرب، بغداد، 1983 م
نوشته شده در ساعت 10:35 توسط عبد الرحمن | لينك ثابت به منبع


----------------------- (( عطّروا أفواهكم بأريج الصلاة على خير الأنام محمد وآله الطيبين الطاهرين)) ----------------------





وفقنا الله و ایاکم وأعاننا علی دوام ذکره وشکره بکتابه القدیم

سُبْحَانَ رَبِّكَ رَبِّ الْعِزَّةِ عَمَّا يَصِفُونَ وَسَلَامٌ عَلَى الْمُرْسَلِينَ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ
http://kakaarabi.blogfa.com/

????


مهمان
 cheers  cheers  cheers  cheers  cheers  cheers  cheers  cheers  cheers  cheers  cheers  cheers  cheers  cheers  cheers  Basketball  Basketball  Basketball  Basketball  Basketball  Basketball  Basketball  Basketball  Basketball  Basketball  cheers  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce  bounce

بغیازی


گروه مدیریت انجمن
وعلیکم السلام ورحمة الله ؛ بارک الله فیک یا طاهر
Rolling Eyes bom Exclamation Arrow Question


----------------------- (( عطّروا أفواهكم بأريج الصلاة على خير الأنام محمد وآله الطيبين الطاهرين)) ----------------------





وفقنا الله و ایاکم وأعاننا علی دوام ذکره وشکره بکتابه القدیم

سُبْحَانَ رَبِّكَ رَبِّ الْعِزَّةِ عَمَّا يَصِفُونَ وَسَلَامٌ عَلَى الْمُرْسَلِينَ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ
http://kakaarabi.blogfa.com/

اسدی


گروه مدیریت انجمن
السلام عليکم و رحمة الله و برکاته
بارک الله في علمک و قلمک و جزاک الله خيرا
في هذه المقالة نقاط مفيدة جدا و يجب أن اقرأها يوما بتمعن فأنا أحب معرفة التغييرات التي حصلت في اللغة العربية و أدت إلی تکون اللهجات العامية
اللهجة الخوزستانية تشبه اللهجة الکويتية و العراقية ولکنها تأثرت کثيرا بالفارسية و نجد الکثير من أبناء هذه البلاد الحبيبة يهملون لغتهم ولايتعلمونها و هذا أمر مؤسف
طبعا نفس الأمر موجود عند الأتراک و الترکمان في إیران
لکن ذنب العرب أکبر لأنهم لو هجروا لغتهم فإنهم قد هجروا لغة الإسلام و هذا بحد ذاته يسبب المصائب و الکوارث في مجتمعنا الإسلامي
اسأل الله أن يصون هذه اللغة و ينشرها بين جمیع الناس في العالم
شکرا لک يا أخي بغيازي علی هذا الموضوع و جزاک الله خيرا


----------------------- (( عطّروا أفواهكم بأريج الصلاة على خير الأنام محمد وآله الطيبين الطاهرين)) ----------------------






وبلاگ نوشته ها و مقالات زبان آموزان عربی دانشگاه ادیان و مذاهب قم
http://asirqalam.blogfa.com/
أثير القلم


آموزش مکالمه عربی
عربی برای همه

http://www.arabiforall.com

بغیازی


گروه مدیریت انجمن
اسدی نوشته است:
السلام عليکم و رحمة الله و برکاته
بارک الله في علمک و قلمک و جزاک الله خيرا
في هذه المقالة نقاط مفيدة جدا و يجب أن اقرأها يوما بتمعن فأنا أحب معرفة التغييرات التي حصلت في اللغة العربية و أدت إلی تکون اللهجات العامية
اللهجة الخوزستانية تشبه اللهجة الکويتية و العراقية ولکنها تأثرت کثيرا بالفارسية و نجد الکثير من أبناء هذه البلاد الحبيبة يهملون لغتهم ولايتعلمونها و هذا أمر مؤسف
طبعا نفس الأمر موجود عند الأتراک و الترکمان في إیران
لکن ذنب العرب أکبر لأنهم لو هجروا لغتهم فإنهم قد هجروا لغة الإسلام و هذا بحد ذاته يسبب المصائب و الکوارث في مجتمعنا الإسلامي
اسأل الله أن يصون هذه اللغة و ينشرها بين جمیع الناس في العالم
شکرا لک يا أخي بغيازي علی هذا الموضوع و جزاک الله خيرا

وعلیکم السلام ورحمة الله و برکاته
شکرآً لک علی مرورک الرائع و تعلیقک الرقیق المفید یا استاذ اسدي الکریم
دمت فی رعایة الله و حفظه سالماً غانماً.


----------------------- (( عطّروا أفواهكم بأريج الصلاة على خير الأنام محمد وآله الطيبين الطاهرين)) ----------------------





وفقنا الله و ایاکم وأعاننا علی دوام ذکره وشکره بکتابه القدیم

سُبْحَانَ رَبِّكَ رَبِّ الْعِزَّةِ عَمَّا يَصِفُونَ وَسَلَامٌ عَلَى الْمُرْسَلِينَ وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ
http://kakaarabi.blogfa.com/

محتوى إعلاني


مشاهده موضوع قبلي مشاهده موضوع بعدي بازگشت به بالاي صفحه  پيام [صفحه 1 از 1]

صلاحيات هذا المنتدى:
شما نمي توانيد در اين بخش به موضوعها پاسخ دهيد